محليات

ضبط موظفين حكوميين أهدروا ملياري دينار على مسحات كورونا

بغداد نيوز/ أفادت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة، يوم الأحد، بضبط (9) مُوظَّفين في دائرة صحَّة مُحافظة صلاح الدين؛ لتورُّطهم بعمليَّات تلاعبٍ وهدر أكثر من ملياري دينارٍ من المال العام.

الدائرة ذكرت في بيان ورد لوكالة بغداد نيوز، أنَّ فريق التحرّي الخاصّ في مكتب تحقيق صلاح الدين، الذي قام بالانتقال إلى دائرة صحَّة المُحافظة، تمكَّن بعد إجراء التحرّي والتدقيق وجمع الأوليَّات من كشف وجود عددٍ كبيرٍ من الأسماء الوهميَّة والمُكرَّرة تمَّ إدخالها في قوائم الأشخاص الذين أجْرِيَت لهم مسحات أنفٍ؛ لغرض تشخيص الإصابة بوباء “كورونا”.

وأضافت إنَّ الفريق قام بضبط رئيسي وأعضاء لجنتي المُشتريات وفحص واستلام الأدوية وأمين المخزن في دائرة الصحَّة البالغ عددهم (9) مُتَّهمين، بعد رصد مبالغةٍ في أسعار شراء موادّ مُختبريَّةٍ تُستخدَمُ لمسحات الأنف من خلال إبرام عقودٍ وهميَّةٍ؛ لتجهيز أدويةٍ ومُستلزماتٍ طبيَّةٍ ومُختبريَّةٍ في العام 2021 بقيمة (2,071,690,000) ملياري دينار، مُبيّنةً أنَّ المُتَّهمين قاموا بتقديم وصولات شراءٍ وهميَّةٍ بأسماء عددٍ من مكاتب تجهيز الأدوية.

وأوضحت أنَّه تمَّ ضبط المُتَّهمين وفق أحكام المادة (340) من قانون العقوبات، وتنظيم محضر ضبطٍ أصوليٍّ بالعمليَّة المُنفَّذة بموجب مُذكّرةٍ قضائيَّةٍ، وعرضهم على قاضي التحقيق المُختصّ؛ الذي قرَّر توقيفهم على ذمَّة التحقيق.

مقال مدفوع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى